منهج ~

19/01/2014 عند 17:01 | أرسلت فى ومـضـات فـيـسـبـوكـيـة | أضف تعليق

.

كنت أقرأ قبل أيام حول مسائل في العقائد والإيمان وغير ذلك، ولفت انتباهي أسلوب العلماء والأصوليين في تقرير مثل هذه الأمور، فإن لهم منهجاً مميزاً يقوم على التريث في بناء الأحكام، وعدم البث في المسألة إلا بعد تجميع كافة النصوص المتعلقة بها من الكتاب والسنة، مع استحضار تفسيرات السلف لها والنظر في اختلافها إن وُجد، وبهذا تكون أقوالهم مبنية على أساس متين من المنهج العلمي الصارم.

ويختلف هذا كثيراً، عما نراه سائداً بين الناس، أو عند بعض الطوائف التي انحرف بها الفهم فأساءت الاعتقاد، فهم عادة ما يبنون عقائدهم وأحكامهم على نص واحد فقط من الكتاب أو السنة، دون أن يضموا إليه غيره، ودون أن ينظروا في المطلق والمقيد، فربما أطلقوا نصاً يقيده غيره، وربما قيدوا نصاً مطلقاً قطعي الدلالة، وبمثل هذا ساءت بعض الأفهام وانحرفت بعض المناهج، ومن يتأمل موقف الإمام علي رضي الله عنه مع الخوارج يجد ذلك واضحاً بيناً: سوء الفهم المبني على إطلاق المقيد، والأخذ ببعض النصوص وتجاهل غيرها مما يكمّلها.

فما أجمل أن نكون ممن يستحضرون المنهج الصحيح في تعاملنا مع الأفكار والأحداث، وأن نتريث في إصدار أحكامنا، وأن لا نقطع الرأي في مسألة من مسائل الدين والدنيا إلا بعد أن نعي كل الأقوال حولها، وأن نميز الصحيح من السقيم منها، متسلحين بالإنصاف نابذين للتعصب والأهواء والانفعالات العاطفية التي تعمي الأبصار والبصائر معاً…

18/01/2014

Advertisements

اكتب تعليقُا »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..
Entries و تعليقات feeds.

%d مدونون معجبون بهذه: