بلسم القلوب

01/08/2009 عند 14:10 | أرسلت فى فـيـض الـمـداد | 4 تعليقات

بلسم القلوب

***

[ هوايتي مذ عقلت أن أتأمل وجوه الناس وأحوالهم .. أتفرس في ملامحهم .. في أشكالهم وحركاتهم .. فأقرأ فيها سطوراً كثيرة من حقائق قد لا يفصح عنها صاحبها ..

ومهما تكن في امرئ من خليقة .. وإن خالها تخفى على الناس تُعلمِ ]

.

.

شدّني دائماً اختلاف طبائع الناس باختلاف وجوههم .. وأثار استغرابي اختلاف تعابير أشخاص جمعتهم الظروف في نفس المحيط لمدة طويلة ..

لماذا نجد البعض دائم التبسم والبشاشة .. بينما البعض الآخر دائم العبوس ؟ 

تحادث الشخص البشوش فتجده راضياً بقدره .. قانعاً بما قسمه الله له … إن أصابه خير شكر وإن أصابه شر صبر واحتسب .. الدنيا بأكملها لا تساوي عنده أكثر من دار عمل .. لا يجد نفسه فيها أكثر من عابر سبيل ستنقضي سنونه بسرعة .. لتفارق روحه جسده أخيراً …

يحدثك فيبعث في نفسك الإيمان بالقضاء والقدر .. والشكر لله على كل حال .. يجعلك تبتسم معه وتضحك وكل لحظاتك معه أُنس وصفاء .. حتى تصير تلك اللحظات أثمن عندك من الدنيا وما فيها … ^_^

.

.

*****

وتحادث الشخص العبوس .. فتجده أبعد ما يكون عن الرضا بقضاء الله .. يتجاهل نعم الله التي لا تحصى .. ويركّز ذهنه على المشاكل فقط .. حديثه ممل دائماً .. فلا يكاد يتحدث إلا عن سوء الأوضاع وقلة الأجور وغلاء المعيشة .. وسؤمه من الحياة …

تتأمل فيه فتجده ينظر دوماً إلى الأعلى .. ويمضي جل وقته في البحث عن عيوب الناس والتحدث بها .. ولا يرضى بحال هو عليه أبداً .. ضنك دائم .. وملل مستمر .. فإذا نصحته بالتفاؤل أخرج لك كل صور الواقع المرير الذي يعيش فيه .. ولو جادلته لغلبك !

.

.

———————

فكيف إذن ؟ نجد في نفس الكلية الطالب المبتسم والطالب العبوس ؟ وفي نفس الشركة الموظف المبتسم والموظف العبوس .. وفي نفس المدرسة الأستاذ المبتسم والأستاذ العبوس ؟

وإن بحثت ستجد أن كل هؤلاء ينتمون إلى الطبقة الاجتماعية نفسها .. هذا إن يكن العبوس يعيش في ظروف أحسن من المبتسم بكثير !!

لكنها القناعة !! الكنز الذي لا يفنى … وجودها لدى الفقير يغنيه .. وانعدامها لدى الغني يفقره !!

يتحلى بها القنوع فيبتسم دائماً … ويفقدها غيره فيعبس دائماً !!

.

.

إبتــسم ^_^ .. فالابتسامة هي بلسم القلوب .. ودواء لكل الجروح ..

تنفع بها نفسك وينتفع بها غيرك … وتفوز بها بأجر الصدقة !! وما أسهلها من صدقة !!

.

.

—————

إبتسم ^_^ … فإنك يوماً ما ستموت .. وانظر حينها بأي شيء سيذكرك الناس .. فالملائكة شهود الله في السماء .. والخلق شهود الله في الأرض ..

^_^

( كُتبت بتاريخ 01/01/2009 )

Advertisements

4 تعليقات »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

  1. الفناعة كنز لا يفنى ، و الابتسامة في وجه اخيك صدقة …. ليت العابسين يقرؤون ما كتبت
    استمر على هذا المنوال … دمت بود

    • مرحباً بالأخ العزيز أيمن .. لا أدري هل تشرفت بمعرفتك من قبل لكن من دواعي سروري أن تكون أول ضيف حل على مدونتي الجديدة ^_^

      أشكرك لك كلماتك المشجعة وتصحيحك للخطأ المطبعي .. 🙂

      دعنا نراك هنا .. دمت بود ^_^

  2. قال احدهم:.

    >>اذا اردت محبة الناس فالزم الابتسامه..<<

    راائع …

    اسعدك الله دائما..
    وبالتوفيق..

    • إذا أردت محبة الناس فالزم الابتسامة ..
      رااائعة ^_^ .. ومحبة الله من محبة الناس أيضاً .. أشكرك يا رزان 


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..
Entries و تعليقات feeds.

%d مدونون معجبون بهذه: